وكالة قاسيون للأنباء
  • الثلاثاء, 28 مايو - 2024

لبنان.. احتجاجات غاضبة إثر انهيار الليرة واجتماع مرتقب لمجلس الوزراء لمناقشة الأزمة

قاسيون - وكالات


شهد لبنان، احتجاجات غاضبة، إثر انهيار الليرة اللبنانية، حيث هوت إلى 5000 ليرة مقابل الدولار، مع إغلاق تداولت أمس الخميس،

وأغلق محتجون في لبنان الطرق في شتى أنحاء البلد باستخدام إطارات مشتعلة، وذلك للتعبير عن سخطهم إزاء التراجع غير المسبوق في قيمة عملة بلدهم. 

ومن المزمع عقد اجتماع لمجلس الوزراء الجمعة لمناقشة الأوضاع النقدية للبلاد. 

ويواجه الكثير من اللبنانيين، الذين يعتمدون على مدخراتهم من العملة الصعبة، الدخول في حالة من الفقر. 

وهبطت قيمة العملة الوطنية الخميس حتى وصل سعر الدولار مقابلها إلى خمسة آلاف ليرة في السوق غير الرسمية. وقد فقدت بذلك 70% من قيمتها منذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي عندما غرق لبنان في أزمة اقتصادية يُنظر إليها كأكبر تهديد لاستقرار البلاد منذ الحرب الأهلية التي دارت رحاها بين عامي 1975 و1990.

وقال حاكم المصرف المركزي مساء الخميس في بيان إنه "يتم عبر وسائل التواصل الاجتماعي تداول معلومات عن سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية بأسعار بعيدة عن الواقع، مما يضلل المواطنين، وهي عارية عن الصحة تماما".

وفي محاولة لضبط سوق الصرافة غير النظامية، يعتزم مصرف لبنان بدء العمل بمنصة إلكترونية لعمليات الصرافة يوم 23 يونيو/حزيران الجاري..