وكالة قاسيون للأنباء
  • الخميس, 23 مايو - 2024

ضحايا جراء استهداف جامعي الكمأة في الرقة ودير الزور

ضحايا جراء استهداف جامعي الكمأة في الرقة ودير الزور

قاسيون_متابعات

وثق ناشطون في المنطقة الشرقية مقتل عدد من الأشخاص في مناطق دير الزور والرقة، وسط تجدد الانفجارات والهجمات التي تستهدف جامعي الكمأة في أنحاء البادية السورية.

وكشفت شبكة "نهر ميديا" المعنية بأخبار المنطقة الشرقية، عن مقتل اثنين من جامعي الكمأة هما "حسن الباقي وسهيل المحمود"، في بادية جعيدين جنوب مدينة الطبقة غرب الرقة.

وذكرت الشبكة، اليوم الجمعة 5 إبريل، أن انفجار لغم أرضي استهدف دراجة نارية كانوا يستقلونها خلال رحلة للبحث عن الكمأة، وتم العثور على جثثهم في البادية، بعد أن فُقدوا أمس الخميس.

وبحسب مواقع إعلامية، أبلغ تنظيم داعش أهالي بلدة معدان عتيق بريف دير الزور الغربي، أن البادية منطقة عسكرية بالنسبة لهم، ويمنع الرعاة وجامعي الكمأة الاقتراب منها.

وسبق ذلك تعميم مماثل من الميليشيات الإيرانية فيما يبدو أنه صراع على جمع الكمأة في البادية.