وكالة قاسيون للأنباء
  • الخميس, 20 يونيو - 2024

قد تقضي بسجن الأبوين .. نظام الأسد يحذر من عقوبات الغش

قد تقضي بسجن الأبوين .. نظام الأسد يحذر من عقوبات الغش

قاسيون_متابعات

حذّر "وزير التربية" في حكومة نظام الاسد، من لجوء الطلاب لأساليب الغش في امتحانات الشهادتين الأساسية والثانوية التي تنطلق اليوم الأحد 26 مايو، مشيراً إلى أن عقوبات الغشّ قد تقضي بسجن الأب والأم والأطباء أيضاً إذا ثبتت مشاركتهم في حالات الغش.

واعتباراً من صباح اليوم الأحد، يتوجه 558 ألفاً و865 طالبة وطالباً في الشهادة الثانوية العامة بجميع فروعها لتقديم امتحاناتهم، في حين ستبدأ امتحانات شهادة التعليم الأساسي صباح غد الإثنين.

وأفاد وزير التربية محمد عامر المارديني أن العقوبات الجزائية المشدّدة والغرامات المالية المرتبطة بحالات الغش، والتي قد تطول أطرافاً أخرى غير الطالب، بما في ذلك الأبوين وبعض الأطباء الذين يسهمون في الغش الامتحاني عبر تركيب السماعات، بحسب قوله.

وأوضح المارديني إلى "القانون 42"، قائلاً إنه وُضِع "لضمان سلامة العمل الامتحاني وعدم التأثير فيه من قبل الغير وليس من الطلاب، لأن للطلاب قوانينهم الخاصة بهم.

وأشار إلى أن القانون أجرى تصنيفاً للمشكلات التي تحدث في العملية الامتحانية وميّز بين الجناية والجنحة، حيث أن تسريب الأسئلة يعتبر جناية وفق القانون والذي يذهب بالفاعل إلى السجن من 3 سنوات إلى 15 سنة، إضافة إلى الغرامات المادية والعقوبات من وزارة التربية، باعتبار أن الفاعل تسبب بضرر مادي من حيث تكليف الوزارة طباعة أوراق جديدة ونفقات أخرى، ومعنوي أيضاً كونه يضر بسمعة الشهادة السورية، وفق تعبيره.