وكالة قاسيون للأنباء
  • الاثنين, 15 يوليو - 2024

ارتفاع هائل في أسعار الملابس الصيفية في مناطق سيطرة نظام الأسد

ارتفاع هائل في أسعار الملابس الصيفية في مناطق سيطرة نظام الأسد

في ظل ارتفاع درجات الحرارة الموسمي، شهدت مناطق سيطرة نظام الأسد ارتفاعًا غير مسبوق في أسعار الملابس الصيفية هذا العام. وفقًا لمراسلة حلب اليوم من دمشق، وصلت بعض الأسعار إلى أكثر من الضعف مقارنة بالعام الماضي.

فقد بلغ سعر البنطال الجينز للرجال والنساء 400 ألف ليرة سورية في أسواق دمشق الشعبية، بينما تراوحت أسعار البلوزات القطنية الخفيفة بين 150 و300 ألف ليرة. كما وصل سعر البجامة إلى 200 ألف ليرة، وطقم البجامة الشورت إلى 400 ألف ليرة. حتى الأحذية لم تسلم من هذا الارتفاع الكبير، حيث يتراوح سعرها بين 200 و700 ألف ليرة.

ولم يقتصر الارتفاع على الملابس الجديدة فقط، بل شمل أيضًا الملابس المستعملة في أسواق البالة. ففي هذه الأسواق، بلغ سعر القميص الرجالي حوالي 150 ألف ليرة، والكنزة 170 ألف ليرة، والبنطال الجينز 200 ألف ليرة، والحذاء حوالي 400 ألف ليرة.

وأكد الأهالي أن هذه الارتفاعات الكبيرة في الأسعار لا تتوافق مع المداخيل المالية المتدنية للأسر، في ظل معاناتهم من صعوبات اقتصادية جمة بما في ذلك نقص في الوظائف وارتفاع تكاليف المعيشة ونقص في الخدمات الأساسية.