وكالة قاسيون للأنباء
  • الخميس, 20 يونيو - 2024

نظام الأسد يسحب قواته من محاور التماس مع فصائل المعارضة بريف إدلب وحلب

نظام الأسد يسحب قواته من محاور التماس مع فصائل المعارضة بريف إدلب وحلب

قاسيون_متابعات

أفادت مصادر محلية أن النظام السوري سحب قوات له من محاور التماس مع فصائل المعارضة في ريفي إدلب وحلب، باتجاه منطقة البادية السورية، بعد أن تعرّض لخسائر بشرية كبيرة خلال الأشهر الماضية، نتيجة الهجمات المتكررة لتنظيم الدولة الإسلامية "داعش".

وأوضح المصدر أن قوات النظام تعرّضت لخسائر خلال الفترة الماضية، بسبب تكرار استهداف أرتالها في بادية السخنة شرقي حمص، وعلى نقاط طريق دير الزور حمص مشيراً أن هذه الاستهدافات المتكررة دفعت قوات نظام الأسد لسحب عدد من الألوية المنتشرة على محاور ريفي إدلب، وحلب الغربي.

 وشملت القوات الحرس الجمهوري، والفرقة 11، والفرقة التاسعة، والفرقة 14، والفرقة 25 مهام خاصة، ولواء القدس، حيث عملت وزارة الدفاع في حكومة النظام السوري خلال الـ72 ساعة الأخيرة على تسيير عدة أرتال إلى ريفي إدلب وحلب لتحلّ محلّ القوات المنسحبة.