وكالة قاسيون للأنباء
  • الثلاثاء, 21 مايو - 2024

آلاف الإصابات في اللشمانيا بحماة ومسؤول طبي يوضح السبب

آلاف الإصابات في اللشمانيا بحماة ومسؤول طبي يوضح السبب

قاسيون_متابعات

سجلت محافظة حماة ارتفاعًا كبيرًا في أعداد المصابين بمرض اللشمانيا أو ما يعرف بـ”حبة حلب”، وسط إهمال نظام الأسد لخدمات البنية التحتية وشبكات الصرف الصحي.

وأكد رئيس مركز مكافحة اللشمانيا بحماة باسل الإبراهيم تسجيل 4500 إصابة جديدة خلال الأشهر الثلاثة الماضية وحدها، ومن بينها 1503 إصابات حدثت خلال شهر مارس الماضي.

وكان الإبراهيم أعلن العام الماضي عن زيادة 700 إصابة جديدة منذ بداية العام وحتى الشهر الرابع من العام، ما يعني أن العام الحالي يشهد انتشارًا غير مسبوق للمرض.

وأقر الإبراهيم بأن أسباب ارتفاع الإصابات تعود إلى الوضع الخدمي المتردي الناتج عن انعدام النظافة في عدد من الأحياء والمناطق، إضافة إلى عدم صلاحية بعض شبكات الصرف الصحي للصرف .

وأوضح أن العدوى تحتضن المرض خلال فصل الشتاء وتبدأ بالظهور خلال شهر يناير وما بعده، لافتاً إلى أن تربية الحيوانات (الأبقار والطيور) داخل المنازل السكنية أو بالقرب منها، وما تتركه من فضلات وحشرات؛ فهو يساهم في تفاقم المشكلة.