وكالة قاسيون للأنباء
  • الاثنين, 22 أبريل - 2024

الميليـشيات الإيرانية تجند شبانًا جنوب دمشق

الميليـشيات الإيرانية تجند شبانًا جنوب دمشق

قاسيون_متابعات

عملت الميليشيات المرتبطة بإيران منذ عدة أشهر على تجنيد مئات الشباب من البلدات السنية بريف دمشق، وإلحاقهم بمعسكرات خاصة قبل فرزهم للعمل إلى جانبها في المناطق الخاضعة لسيطرتها في دمشق وريفها وريف المحافظات السورية.

واستهدفت عمليات التجنيد الأخيرة أهالي بلدات بيلا ويلدا وبيت سحم ونجها، حيث قدم ممثلو الميليشيات الإيرانية عروضًا لاستقطاب الشباب .

وتضمنت العروض الإعفاء من الخدمة العسكرية للمطلوبين والمتخلفين عنها، مقابل العمل في صفوف الميليشيات الشيعية لمدة خمس سنوات يمكنهم بعدها تقديم طلبات الاستقالة، وراتب شهري يصل إلى 500 ألف ليرة سورية، أي ما يعادل 30 دولاراً أميركياً.

ويقوم ممثلو الميليشيات الإيرانية باختيار ذوي الخبرة القتالية وذوي البنية الجسدية القوية للخضوع لدورات عسكرية خاصة وتدريبات في المعسكرات الخاضعة لسيطرة الحرس الثوري والميليشيات المرتبطة به.

وتحاول الميليشيات الإيرانية فتح الطريق الرابط بين بلدتي ببيلا والسيدة زينب بشكل كامل، من خلال توسيع سيطرتها العقارية على جانبي الطريق المغلق منذ 11 عاماً.