وكالة قاسيون للأنباء
  • الجمعة, 19 يوليو - 2024

اشتـ ـباكات عنيفة بين مجموعتين محليتين شمال درعا

اشتـ ـباكات عنيفة بين مجموعتين محليتين شمال درعا

قاسيون_متابعات

أفادت مواقع محلية ، بأن اشتباكات عنيفة بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة اندلعت بين مجموعتين محليتين في حي الجمعية الخيرية بمدينة الصنمين شمال درعا، منذ مساء الخميس 8 شباط/فبراير.

وأوضحت المصادر أن المجموعة الأولى يقودها أحمد جمال اللباد الملقب بـ”الشبط” ويتبع لفرع أمن الدولة، والمجموعة الأخرى يقودها “محسن الهيمد” المرتبط بفرع الأمن العسكري وتنظيم داعش.

وأسفرت الاشتباكات عن مقتل شاب مدني يدعى “هشام الشتار” برصاص طائش، وإصابة سيدة “هيام الشتار” برصاص طائش وتم نقلهم إلى أحد مشافي العاصمة دمشق.

كما أدت المواجهات المسلحة إلى مقتل وائل عيسى الشريف عضو جماعة الهميد، وإصابة آخرين من نفس الجماعة بإصابات متفاوتة.

وتشهد مدينة الصنمين حالة من التوتر نتيجة استمرار الاشتباكات المتقطعة بين الأحياء السكنية المدنية، وسط مناشدات من وجهاء المدينة لوقف الاشتباكات التي أودت بحياة المدنيين.

وترتبط مجموعة الهيمد بشعبة المخابرات العسكرية من خلال اللواء كفاح ملحم الذي يعطيها التعليمات بشكل مستمر.

 وسبق أن كشف تجمع أحرار حوران عن ارتباط الهيمد بقيادات في تنظيم داعش، أبرزهم “والي حوران” في التنظيم، أسامة العزيزي، الذي قُتل قبل نحو أسبوعين خلال اشتباكات في مدينة نوى غرب درعا.

ويتهم أهالي الصنمين مجموعة الشبط بالعمل في تجارة المخدرات والتنسيق مع جهاز أمن الدولة والعمل لحساب نفس الجهاز في المنطقة.