وكالة قاسيون للأنباء
  • الأحد, 23 يونيو - 2024

منسقو الاستجابة: مخلفات الحرب تبقى مصدر القلق الأكبر للمدنيين في شمال سوريا

منسقو الاستجابة: مخلفات الحرب تبقى مصدر القلق الأكبر للمدنيين في شمال سوريا

قاسيون_متابعات

أفاد فريق "منسقو الاستجابة السورية" إن مخلفات الحرب التي خلفها قصف النظام السوري وروسيا على المناطق الشمالية الغربية من سوريا لا تزال تشكل أكبر مصدر قلق بين المدنيين في المنطقة، خاصة مع دخول فصل الشتاء وبدء البحث عن وسائل التدفئة البدائية في الأراضي الزراعية.

وأوضح الفريق أنه منذ بداية العام الجاري تم توثيق انفجار 22 نوعاً من الذخائر الحربية غير المنفجرة نتيجة القصف الذي تسبب في مقتل ستة مدنيين بينهم طفلان، وإصابة 34 آخرين بينهم 20 طفلا و4 نساء، وتم توثيق انفجار عدد من الألغام في المنطقة منذ بداية العام الجاري، 11 منها تسببت في مقتل 5 مدنيين بينهم ثلاثة أطفال، وإصابة عدة مدنيين آخرين.

وحث الفريق المنظمات الإنسانية العاملة في المنطقة على البدء في دعم مواد التدفئة للنازحين في المخيمات والمناطق السكنية لتجنب المزيد من الحوادث المميتة، خاصة وأن معظم النازحين لم يتلقوا مواد التدفئة هذا العام، وسجل العام الماضي معدل استجابة لمواد التدفئة بنسبة لا تزيد عن 42.8٪.

ودعا جميع الوكالات المتخصصة إلى توسيع نطاق البحوث الميدانية في جميع المناطق، وتحديدا في محيط المخيمات والأراضي الزراعية، خاصة وأن العام الماضي قتل 31 مدنيا، من بينهم 16 طفلا وامرأتين.

 وأصيب 53 آخرون، من بينهم 34 طفلا، نتيجة انفجار أكثر من 55 نوعا من الذخائر والألغام غير المنفجرة في المنطقة.