وكالة قاسيون للأنباء
  • الخميس, 20 يونيو - 2024

الضغط الشعبي يجبر قسد على التراجع عن قرار رفع أسعار المحروقات

قاسيون_متابعات

تراجعت الإدارة الذاتية التابعة لقوات سوريا الديمقراطية "قسد" التابعة لقسد عن قرارها الذي أصدرته في وقت سابق ويقضي برفع أسعار المحروقات في مناطق سيطرتها شمال شرق سورية، وذلك بعد غضب شعبي كبير.

وأصدرت الإدارة الذاتية اليوم الأربعاء بيانًا نشر على معرفاته الرسمية في مواقع التواصل الإجتماعي، أكدت فيه تراجعها عن قرار رفع أسعار المحروقات، تلبيةً لمطالب الشعب.

وجا البان في البيان: "يُلغى القرار الخاص برفع أسعار المحروقات في مناطق سيطرة قسد شمال شرق سورية"، مؤكدة أن أسعار المحروقات تبقى كما كانت عليه قبل أن تصدر الإدارة قرار رفع الأسعار لحين صدور قرار جديد.

وقالت مصادر محلية إن عدد القتلى من المتظاهرين في محافظة الحسكة، ارتفع إلى سبعة قتلى، على يد ميلشيا قسد، وذلك جراء قمعها للمظاهرات التي خرجت ضد قرارهم، وذلك بعد وفاة شابين اليوم الأربعاء، متأثرين بجراحهم التي أُصيبا فيها أمس الثلاثاء جراء المظاهرات، أحدهم من أبناء قرية عبدان جنوب الحسكة والآخر من مدينة الشدادي.


يذكر أن مناطق سيطرة قسد شهدت يوم أمس الثلاثاء، إضراب عام وإغلاق للمحلات التجارية في مدن المالكية والقامشلي ورميلان ومعبدة احتجاجًا على قرار الإدارة الذاتية التابعة لميلشيا قسد برفع أسعار المحروقات في مناطق سيطرتها.

كما شهدت معظم مدن وبلدات الحسكة الخاضعة لسيطرة ميلشيا قسد مظاهرات احتجاجية غاضبة، واجهتها الميلشيا بالقمع وإطلاق الرصاص الحي.

وكانت قسد قد أصدرت قرارا برفع أسعار المحروقات في منطقة سيطرتها بشكل كبير، وهو ما أثار غضب الأهالي، حيث رفعت بعض الاسعار إلى نسبة 300 بالمئة.