وكالة قاسيون للأنباء
  • الثلاثاء, 28 مايو - 2024

الليرة اللبنانية تسجل خسائر جديدة أمام الدولار الأمريكي

قاسيون - وكالات


هوت الليرة اللبنانية إلى مستوى منخفض جديد مقابل الدولار يوم الجمعة في السوق الموازية حيث فقدت حاليا نحو 80 بالمئة من قيمتها منذ أكتوبر تشرين الأول، فيما قال مستورد للأغذية إن انهيار العملة يؤثر سلبا على الواردات.

وقال هاني بحصلي رئيس نقابة مستوردي المواد الغذائية والمنتجات الاستهلاكية والمشروبات إن مستوردي الأغذية أشاروا إلى سعر عند 7500 ليرة لشراء الدولار اليوم الجمعة وأشار متعامل ثان في السوق إلى أسعار صرف بين 7300 و7600

أعلن حاكم "مصرف لبنان" المركزي رياض سلامة، ظهر اليوم الجمعة، رسمياً، انطلاق العمل اعتباراً من اليوم بـالمنصة الإلكترونية لعمليات الصرافة للتداول في العملات بين الدولار الأميركي والليرة اللبنانية لدى الصرافين، في إطار الجهود للجم التدهور التاريخي للعملة الوطنية. 

وأوضح سلامة في بيان صادر عن مديرية الإعلام في "المركزي"، تلقى "العربي الجديد" نسخة منه، إن المنصة أُطلقت عبر التطبيق الإلكتروني المُسمّى "Sayrafa"، مشيرة إلى أنه كان تداول الأسعار اليوم ضمن هامش 3850 ليرة و3900 ليرة للدولار الواحد.

وأكد المصرف المركزي أن السيولة تأمّنت على هذه الأسعار وجرت العمليات على أساسها، فيما يبقى سعر الصرف الرسمي في المصارف 1515 ليرة لبنانية مقابل الدولار.

وتواصل الليرة انخفاضها على الرغم من تعهد الرئيس ميشال عون في 16 يونيو حزيران بأن يمد البنك المركزي سوق العملة بالدولارات لدعمها.

وتعثر لبنان في سداد ديون بالعملة الأجنبية في مارس آذار، وعزا ذلك إلى انخفاض الاحتياطيات إلى مستوى حرج.