وكالة قاسيون للأنباء
  • الثلاثاء, 28 مايو - 2024

بسعر بخس.. النظام يؤجر محطة الحجاز التاريخية في دمشق لتحويلها لفندق

 قاسيون - رصد 

أعلنت حكومة النظام، تأجير محطة الحجاز التاريخية لإحدى الشركات السياحية الخاصة مقابل مبلغ مالي سنوي تعتمد قيمته على نسبة الأرباح.

وأفاد إعلام النظام، أن محطة الحجاز التاريخية للقطارات بدمشق، تم تأجيرها، بمبلغ 850 ألف دولار سنوياً لمدة 45 سنة لإقامة فندق، دون الإفصاح عن الشركة المستفيدة، ومن يقف ورائها.

وقال المدير العام للمؤسسة العامة للخط الحديدي الحجازي حسنين محمد علي في تصريح نقلته صحيفة الوطن الموالية إن المشروع رسا على شركة خاصة، تحت مسمى مشروع (نيرفانا).

ووفقًا لما نقلته صحيفة “الوطن”، عن المدير العام لمؤسسة الخطوط الحديدية، حسنين محمد علي، الذي قال لها: “إن المشروع رسا على شركة خاصة”، موضحًا “بأنّ الاستثمار سيكون مقابل بدل سنوي قدره 1.6 مليار ليرة، أو 16% من الإيرادات أيهما أعلى،

على أن يتزايد البدل السنوي بنسبة 5% كل 3 سنوات”.

وتطرق علي، للحديث عن مشروع “نيرفانا” والتفصيل أكثر في حيثياته، حيث قال بأن “مجمع نيرفانا، سيكون عبارة عن فندق بمساحة 5100 متر مربع، مع مجمع تجاري ومطاعم وصالات متعددة الأغراض، بكلفة 40 مليون دولار.

وبحسب اقتصاديون، فإن هذا السعر يعتبر زهيداً جداً، حسب الجدوى الاقتصادية لمثل هذا النوع من المشاريع.

يذكر أن المحطة أسسها السلطان عبد الحميد وكانت تربط دمشق بالمدينة المنورة قبل 120 عاماً بطول 1400 كم ، واختصرت رحلة الحج من 40 يوم ل4 أيام.