loader

المعارضة تحبط محاولة تسلل لجيش خالد في ريف درعا

درعا (قاسيون) - تصدّت فصائل غرفة عمليات «صد البغاة» التابعة للمعارضة السورية اليوم الثلاثاء، عملية تسلل نفذتها مجموعات تابعة لجيش خالد بن الوليد المتهم بالتبعية لتنظيم الدولة، نحو بلدة حيط شمال غرب درعا.

وأوضحت الغرفة أن ثلاث مجموعات تضم أكثر من 30 عنصرا لجيش خالد تسللت إلى بلدة حيط منذ مساء أمس الاثنين، منطلقة من مناطق سيطرتها في منطقة حوض اليرموك، ما أدى لاندلاع اشتباكات استمرت حتى فجر اليوم، أسفرت عن مقتل عنصر من جيش خالد وجرح اثنين آخرين.

وأشارت أن جيش الثورة أعلم فصائل صد البغاة بتسلل مجموعة لجيش خالد نحو بلدة حيط من جهة وادي قرية القصير، بهدف قطع طريق الإمداد إلى حيط من عند جسر "الدورة" والالتفاف على البلدة من الجهة الجنوبية.

وسبق أن أفشلت فصائل العارضة قبل أيام، محاولة اقتحام لجيش خالد بن الوليد بلدات (الجبيلية والبكار والعبدلي والمجاحيد) بمنطقة حوض اليرموك غربي درعا، عقب تسللها من ست نقاط.