موجة اعتقالات تطال عناصر حماس بفلسطين

غزة (قاسيون) - قالت حركة «حماس» اليوم الجمعة، إن أجهزة أمن السلطة الفلسطينية في الضفة، واصلت حملات ملاحقة عناصرها في الضفة الغربية، واعتقلت واحداً منهم، ومددت اعتقال العشرات في سجونها، رغم صدور قرارات بالإفراج عن بعضهم.

وذكرت الحركة في بيان صحفي، لها صباح اليوم الجمعة، أن جهاز الأمن الوقائيّ، اعتقل في محافظة بيت لحم الأسير المحرر راشد اليمني 24 عاماً، رغم أنه يعاني من مشاكل صحية عدّة.

وفي محافظة طولكرم، قالت الحركة، إن مخابرات السلطة مددت اعتقال كل من (هيثم ناصر، الشيخ إياد ناصر، الشيخ عبد الله ياسين، أسيد داغر، محمد أبو الصلاح، وأسامة صباح) لمدة 15 يوماً على ذمة التحقيق، فيما مددت اعتقال كل من كفاح غانم، ومعاذ هرشة لمدة 45 يومًا.

وأضافت أن جهاز المخابرات في محافظة نابلس، رفض الإفراج عن الصحفي «محمد عصيدة» رغم إصدار المحكمة قراراً بالإفراج عنه، بينما مددت محكمة السلطة في رام الله اعتقال «خالد أبو قرع» لمدة 15 يومًا رغم وضعه الصحي الصعب.

إلى ذلك، اشترطت أجهزة السلطة على المعتقل السياسيّ «إسلام دار موسى» من بلدة بيت لقيا، دفع كفالة قدرها 1000 دينار مقابل الإفراج عنه، وهو نجل الأسير القسامي «صالح دار موسى» المحكوم (16 مؤبدًا) بحسب بيان حماس.

ونوهت إلى أن جهاز الأمن الوقائيّ في محافظة «قلقيلية» يواصل لليوم الثاني على التوالي، اعتقال الشاب جواد أحمد صوان (25 عامًا) من بلدة أماتين، بينما أعلن المعتقل السياسيّ لدى الأمن الوقائي في الخليل «محمد أعبيد» دخوله في إضراب مفتوح عن الطعام احتجاجاً على اعتقاله التعسفي.

كما يواصل الطالب في جامعة، بوليتكنك فلسطين «أحمد أبو عيشة»، المعتقل لدى جهاز المخابرات في الخليل، إضرابه عن الطعام لليوم الثالث على التوالي.