جريمة ثانية في أورفا والضحية شرطيان

أورفا (قاسيون) - عثر الأمن التركي اليوم الأربعاء، على جثتي شرطيين، أحدهما يعمل في وحدة مكافحة الإرهاب، والثاني في قوات مكافحة الشغب، مقتولين بطلق ناري في منزلهما بقضاء «جيلان بينار» التابع لولاية شانلي أورفة، جنوبي البلاد.

وقال «عز الدين كوتشوك» والي شانلي أورفا إن «الشرطيين يعملان في مديرية أمن القضاء، وبسبب تغيبهما اليوم عن العمل، توجهت فرق من قوات الأمن إلى منزلهما، ليجدهما قتيلان بطلقات نارية» مصرحاً أن التحقيقات بدأت بهذه الجريمة.

يذكر أنها الجريمة الثانية التي وقعت في ولاية «أورفا» حيث قضى الاثنين في تفجير في بلدة «سروج» أكثر من 32 مدنياً، وجرح العشرات بهجوم انتحاري استهدف اجتماعاً لـ«اتحاد الشباب الاشتراكي» المنعقد في المركز الثقافي في البلدة.