وحدات الحماية تتقدم... وداعش ترفع الراية البيضاء

الحسكة (قاسيون) - دمرت غارات التحالف الدوليّ، أمس الاثنين، ثلاثة مواقع لعناصر تنظيم الدولة «داعش»، أحدها مستودعاً للذخيرة في حي النشوة الغربي، وموقعين آخرين في الريف الجنوبي الشرقي لمدينة الحسكة.

وكانت الغارة ساعدت وحدات حماية الشعب، على تقدمها في الريف الجنوبي؛ والجنوب الشرقي من جهة «تل شقرا» التي تعتبر أهم معقل لعمليات التسلل، التي يقوم بها التنظيم منذ قرابة عام.

وتمكنت الوحدات من السيطرة على كلٍّ من قرى (الطوشان، سبع بكور، والرحية) في الريف الجنوبي، والجنوب الشرقي، كما أعلنت بدء عملية تمشيط، واقتحام لحي النشوة الغربي من جهة قرية «أم حجيرة» غربي الحيّ، للسيطرة عليه بشكل كامل كونه أخر معاقل التنظيم، بعد الجزء الواقع في طرف «الفيلات الحمر» من حي غويران.

هذا وأفاد شهود لوكالة «قاسيون نيوز» أن عناصر التنظيم، رفعوا العلم الأبيض، مستسلمين أمام الوحدات، يوم أمس، بعد معارك عنيفة مع الوحدات، والقوى المؤازرة لها في بعض النقاط من الريف الجنوبي.