من أطفال الحجارة لسجن عشرين عاماً

(قاسيون) - صادق الكنيست «الإسرائيلي» أمس الاثنين، على مشروع قانون قدمته وزيرة العدل «أييليت شاكيد» لتشديد العقوبة على إلقاء الحجارة لتصل لمدة أقصاها «20» عاماً.

وجاء في صحيفة «يديعوت أحرنوت» العبرية، أن هذا القانون، ينص على فرض عقوبة السجن لمدة أقصاها «20» عاماً لمن تقصد إلقاء الحجارة على أصحاب السيارات؛ وإصابتهم، و«10» أعوام لمن ليس لديهم النيّة في ذلك.

ووصف مدير مركز الأحرار الفلسطينيّ، لدراسات الأسرى «فؤاد الخفش» القانون بالجنون، وأنه حجة لتمرير بعض الممارسات الإجرامية التي تمارسها إسرائيل ضد الشعب الفلسطيني.