مصدر كردي: الاجتماعات بين قسد ونظام الأسد انتهت دون إحراز أي تقدم

قاسيون_متابعات

كشف مصدر كردي مطلع أن لقاءات الوفد التابع ل "الإدارة الذاتية" مع نظام الأسد في العاصمة دمشق برعاية روسية انتهت من دون إحراز أي تقدم.

ونقل موقع "باسنيوز" عن المصدر المقرب من "الإدارة الذاتية" قوله، أن وفد "الإدارة الذاتية" برئاسة "بدران جيا كرد" عاد إلى القامشلي مؤخراً من دون التوصل إلى أي تفاهمات بسبب رفض نظام الأسد لمقترحات الإدارة الذاتية.

وأوضح أن "وفد الإدارة الذاتية طلب من نظام الأسد الوقوف إلى جانبه في حال قامت تركيا بأي عمل عسكري تركي جديد ضدها في المنطقة".

وأشار إلى أن "الطلب الذي تقدمت فيه الإدارة الذاتية من نظام الأسد والذي يهدف لمواجهة تركيا قوبل بالرفض من قبل نظام الأسد".

ولفت إلى أن "نظام الأسد يعتبر أن ميليشيات" قسد "عن شمال شرق سوريا واجب، ولا يتطلب مقابل ذلك أي إقرار بوجودها، أو بوجود الإدارة الذاتية الذراع المدني التابع لقسد ".

الجدير بالذكر أن المصادر أكدت أن نظام الأسد يرفض رفضاً قاطع تقديم أي تنازلات لصالح قوات سوريا الديمقراطية " قسد " حتى الآن ".