قوات نظام الأسد تستنفر وتستعد لدخول مناطق سيطرة قسد

قاسيون_متابعات

كشفت وسائل إعلام محلية، عن وصول اللواء "حسام لوقا" رئيس إدارة المخابرات العامة التابع لنظام الأسد إلى دير الزور قادماً من دمشق، خلال الفترة الأخيرة الماضية، وعقد اجتماعاً مع رؤساء الأفرع الأمنية بدير الزور.

وبحسب ما أفاد موقع "نهر ميديا"، فإن الاجتماع أقيم في مبنى أمن الدولة في مدينة دير الزور، وحضره العميد "أحمد" رئيس فرع الأمن العسكري بدير الزور، والعميد "أيمن" رئيس فرع أمن السياسي.

وأوضح أن اللواء "لوقا" طلب من رؤساء الأفرع الأمنية في دير الزور البقاء على أهبة الاستعداد التام لأوامر قد تصدر في أي لحظة للتحرك نحو مناطق سيطرة ميليشيات قسد، مشيراً أن هناك مفاوضات مع ميليشيات قسد بعد الحديث عن العملية العسكرية التركية لدمج شرق الفرات بغربه.

الجدير بالذكر أن الأجهزة الأمنية التابعة لنظام الأسد، استنفرت منذ بداية الشهر الماضي، بسبب تصاعد الضربات التركية ضد مواقع ميليشيات قسد، لمتابعة التطورات التي ستحدث نتيجة هذا التصعيد.