قتلى وجرحى بين الميليشيات المحلية التابعة للنظام والأمن العسكري

قاسيون_متابعات

سقط عدة قتلى وجرحى، ووقعت مساء أمس الأربعاء، 30 نوفمبر، أضرار مادية كبيرة في اشتباكات بين ميليشيا محلية وأمنها العسكري في مدينة تلبيسة بريف حمص الشمالي.

ووقعت الاشتباكات، بحسب مواقع محلية، على خلفية مقتل المدعو "محمد خليل الدريعي" الملقب بأبو جنيد، قبل يومين، وهو تاجر مخدرات وله علاقة مباشرة بقوات النظام والفروع الأمنية.

وأسفرت الاشتباكات عن مقتل كل من "بلال ومحمد الدريعي" وإحراق عدد كبير من المحلات التجارية في شارع الكرامة بمدينة تلبيسة، تعود ملكيتها لعائلة الدريعي.

فيما قتل الشاب "رحمون عبدو الطه" وشاب آخر من عائلة الأسود، ليرتفع عدد القتلى إلى أربعة.

الجدير بالذكر أن مصادر محلية أفادت بأن الاشتباكات اختلقها عناصر من الأمن العسكري بعد مقتل شخص في المدينة على يد مسلحين ينتمون لجماعة أبو جنيد، فيما اشتبكت جماعة أبو جنيد مع عائلة الأسود دون تدخل قوات النظام لإنهاء الاشتباكات.