قاسيون خاص| مقطوعة منذ 15 يوما... إدارة مخيم الأزرق تعاقب اللاجئين وتحرمهم من الكهرباء

قاسيون_خاص

رغم مرور أكثر من عام على تدشين مشروع تطوير شبكة كهرباء تعمل بالطاقة المتجددة في مخيم الأزرق للاجئين السوريين، والذي يقع على بعد 20 كيلومترا إلى الغرب من قضاء الأزرق بمحافظة الزرقاء الأردنية، المقدرة قيمته بنحو 9.2 ملايين دولار أميركي من خلال الصندوق السعودي للتنمية، بالتعاون والتنسيق مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، إلا أن قاطني المخيم يعيشون منذ 15 يوما في ظل انقطاع متواصل للتيار الكهربائي.

وفي هذا الصدد، أكدت مصادر خاصة من داخل المخيم ل "تلفزيون قاسيون" أن الأهالي في مخيم الأزرق في الأردن محرومون من الكهرباء منذ 15 يوما بشكل متعمد.

وأضافت المصادر أن الجهة المسؤولة عن قطع الكهرباء هي إدارة المخيم التابعة لمفوضية اللاجئين، وذلك بذريعة استخدام بعض الأهالي لمدافئ الكهرباء، وزيادة استهلاك الطاقة.

وأشارت المصادر إلى أنه رغم مرور نحو 15 يوما على قطع التيار الكهربائي عن المخيم، إلا أن الإدارة تتعمد معاقبة الأهالي وحرمانهم من التيار الكهربائي في ظل هذه الظروف القاسية.

ويقطن مخيم الأزرق للاجئين السوريين نحو 22 ألفا، أكثر من نصفهم دون الثامنة عشرة، حيث أقيم المخيم على مساحة 14.7 كيلومترا مربعا، ويشتمل على 8029 وحدة سكنية ومستشفى يتسع لمائة وثلاثين سريرا، ومدرستين تتسع كل منهما لخمسة آلاف طالب وطالبة على فترتين، بالإضافة إلى ملاعب للأطفال، ومكتبة، ومراكز الدعم النفسي والاجتماعي التي يتم من خلالها مساعدة المتضررين نفسيا واجتماعيا.