حوادث خطف وسلب بالقرب من فرع فلسطين في دمشق

قاسيون_متابعات

كشفت وسائل إعلام محلية، عن حصول حوادث تشليح وسرقة بالإضافة لمحاولات خطف حصلت بين حي القزاز ومدينة جرمانا بدمشق خلال الأسابيع الماضية.

وبحسب ما نقل موقع "صوت العاصمة" عن مصادر أهلية، فإن المنطقة الممتدة بين حي القزاز وحي سيدي مقداد ومدخل مدينة جرمانا من جهة طريق المطار، تشهد يومياً خلال ساعات المساء حوادث سلب وتشليح وخطف في ظل انعدام التيار الكهربائي في المنطقة.

ونقل الموقع عن أحد سكان حي "القزاز" أن المنطقة المذكورة شهدت مساء يوم الثلاثاء الماضي 24 تشرين الثاني، محاولة خطف شاب كان في طريق العودة من عمله، لكنه استطاع الهروب نحو بساتين جرمانا خلال محاولة الخاطفين إدخاله في سيارة دون لوحات ومظللة النوافذ.

وأوضح الموقع أن ظاهرة السلب والتشليح تحت تهديد السلاح أصبحت كثيرة في الشوارع المؤدية نحو طريق المطار، في تلك المنطقة عبر أشخاص يستقلون دراجات نارية ويحملون أسلحة فردية يقومون بتهديد الناس وسلب مقتنياتهم من أموال وهواتف محمولة.

وأشار إلى أن المنطقة التي تحصل فيها تلك الحوادث لا تبعد سوى 200 متر عن حواجز أمنية وعسكرية تتبع لفرع فلسطين، وهي قريبة أيضا من مبنى الفرع المذكور.

الجدير بالذكر أن أهالي المنطقة طالبوا اللجان المحلية بإنارة الطرقات وتأهيلها أكثر من مرة دون جدوى أو تجاوب من المجالس أو المحافظة، كما رفض فرع فلسطين طلبات الأهالي بتسيير دوريات في هذه المناطق ليلاً.