البنتاغون: الضربات التركية هددت سلامة الجنود الأمريكيين في سوريا

قاسيون_رصد

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون"، يوم أمس الأربعاء، 23 نوفمبر / تشرين الثاني، إن الضربات الجوية التركية الأخيرة في شمال سوريا هددت سلامة الجيش الأمريكي.

وأوضح المتحدث باسم البنتاغون "البريغادير جنرال بات رايدر" إن "الضربات الجوية الأخيرة في سوريا تهدد سلامة الجنود الأمريكيين العاملين في سوريا مع شركاء محليين لهزيمة داعش واحتجاز أكثر من 10000 رهينة منهم".

ويعتبر التحالف الدولي الداعم الرئيسي لقوات "قسد" هو ووحدات الحماية الشعبية الكردية التي تصنفها أنقرة على أنها منظمة "إرهابية" وتعتبرها امتداداً لحزب العمال الكردستاني التي عارضتها لعقود.

وتتمركز مئات من قوات التحالف الدولي، وخاصة القوات الأمريكية، في مناطق سيطرة "قسد" في محافظات الحسكة والرقة ودير الزور.

وكانت قد بدأت تركيا عمليتها الجوية بعد أسبوع من اتهام حزب العمال الكردستاني ومقره في العراق، و "قسد" في سوريا بالوقوف وراء تفجير اسطنبول الذي أسفر عن مقتل ستة أشخاص وإصابة آخرين.