طفلان سوريان ضحية حريق منزل في لبنان

قاسيون_رصد

لقي طفلين سوريين مصرعهما وأصيب والداهما بحروق شديدة، فجر اليوم الإثنين 21 تشرين الثاني، نتيجة حريق اندلع في منزلهما بلبنان.

وبحسب وسائل إعلام لبنانية، "اندلع حريق في إحدى المنازل التي كانت مغطاة بألواح الزنك وتقطنها عائلة سورية مكونة من والدين (ه. الأحمد) وزوجته (ن. سليمان) وزوجتهما. ولدا (روان الأحمد) 5 سنوات و (علي الأحمد) 3 سنوات، بالقرب من قاعة لافيتا على طريق النبطية الفوقا زوطر في لبنان.

وأضافت أن" الحريق تسبب في وفاة الطفلين وإصابة الوالدين بحروق، حيث تم نقلهما إلى مستشفى نبيه بري الحكومي للعلاج، ووضع الجثتين في ثلاجة المستشفى ".

وأوضحت المصادر أن" فرق الدفاع المدني عملت على إطفاء الحريق، وحضرت دورية من قوى الأمن الداخلي وفتحت تحقيقا في ملابساته، مشيرة إلى أن سبب الحريق هو التدفئة المستخدمة ".

يشار إلى أن هناك أكثر من 1.5 مليون لاجئ سوري في لبنان، يعيش معظمهم في معاناة شديدة بسبب قلة العمل وانخفاض المساعدات الإنسانية وعدم القدرة على تأمين أبسط ضروريات الحياة.