إمداد للمحروقات تعلن عن إرسال المحروقات إلى إدلب دون أي رسوم

قاسيون_متابعات

أعلنت شركة محروقات تعمل في ريف حلب الشمالي عن استجابتها لحاجة الأهالي في مدينة إدلب وإرسال محروقات عاجلة نحو مناطق إدلب وريفها، دون ترسيم.

وبحسب بيان صادر عن شركة "إمداد للمحروقات"، جاء فيه: استجابة لحاجة أهلنا في إدلب نتيجة أزمة الوقود، التي تمر فيها المنطقة تم العمل على تسيير وتسهيل مرور قوافل محملة بالوقود بشكل عاجل نحو مناطق إدلب المحررة.

وأوضحت الشركة أنه قد صدر قرار بمنع الترسيم أو فرض ضرائب على المحروقات بشكل تام، لتأمين حاجة الأهالي المدنيين في مناطقنا المحررة.

وبحسب ناشطين محليين، فإن قافلة محروقات مؤلفة من 30 سيارة تحمل مادة المازوت انطلقت من مدينة إعزاز باتجاه منطقة إدلب، بهدف التخفيف من أزمة المحروقات الحالية، موضحين أن القافلة لم يتم فرض عليها أي رسوم من جانب منطقة إعزاز.

الجدير بالذكر أن مناطق سيطرة حكومة الإنقاذ في إدلب وريفها وريف حلب الغربي تشهد أزمة محروقات وغاز منذ عدة أسابيع، ما فاقم من معاناة الأهالي فيها.