وسط فوضى أخلاقية... تصفية سيدات أمام ملهى ليلي في حمص

قاسيون_متابعات

نفذ مجهولون، مساء أول أمس، هجوما مسلحا استهدف سيارة تقل "فتاتي الليل" تعملان في الدعارة وفي الملاهي الليلية في حمص، ما أدى إلى مقتلهما على الفور.

وقالت وسائل إعلام محلية: إن مجهولين استهدفوا سيارة تقل فتاتين كانتا في طريقهما من حماة إلى حمص قرب تلبيسة على الطريق الدولي M5.

وأشار المصدر إلى أن الفتاتين وصلتا إلى المستشفى التخصصي في تلبيسة وتوفيتا نتيجة تعرضهما لعدة طلقات نارية في أجزاء متفرقة من الجسم.

وبحسب التحقيقات الأولية، تنحدر الفتاتان من حي الزهراء الموالي بحمص، فيما كشف الفحص الطبي أنهما استهلكتا كمية كبيرة من المشروبات الكحولية قبل وفاتهما.

وقال سائق السيارة في شهادته: إن شخصًا يركب دراجة نارية حاول اللحاق بالسيارة، وبعد أن فشل في ذلك أطلق النار بكثافة على المقاعد الخلفية حيث كانت الفتاتان جالستين.

وتأتي هذه الحادثة التي تعتبر الأولى من نوعها في حمص، في وقت تنتشر فيه شبكات الدعارة وتهريب المخدرات في مناطق سيطرة النظام السوري، حيث تم بالفعل الكشف عن العديد من الشبكات وثبت أن الضباط ومسئولون في النظام من ورائهم.