بسبب الاحتكار ارتفاع سعر السكر في ريف الحسكة

قاسيون_متابعات

شهدت مدينة الشدادي الخاضعة لسيطرة ميليشيات " قسد " بريف الحسكة الجنوبي، انقطاعا لمادة السكر من الأسواق وارتفاعاً في أسعارها.

وبحسب موقع "عين الفرات"، فإن السكر انقطع من الأسواق خلال الفترة الحالية، والكميات المتوفرة تم احتكارها من قبل التجار لرفع السعر، حيث وصل سعر الكيلو إلى 4600 ليرة سورية بعد أن كان الكيلو في الفترة الماضية ب 3000 ليرة.

وأوضح أن السكر كان متوفرا خلال الفترة السابقة، حيث كان سعره مستقرا قبل أن يرتفع بشكل مفاجئ من قبل التجار، مشيرةً إلى أن مصادر ربطت رفع سعر السكر بارتفاع سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الليرة السورية، مطالبين المؤسسة الاستهلاكية ولجان التموين بإيجاد حلول ومراقبة الأسواق وتحديد سعر كيس السكر.

الجدير بالذكر أن الأهالي طالبوا من الإدارة الذاتية التابعة لقسد بمنع التجار من رفع الأسعار، وتوفير مادة السكر في الأسواق للحد من ظاهر الاحتكار.