الجمعية الفلكية: سوريا ستشهد شتاء بارد سيعيدنا إلى عام 2005

قاسيون_متابعات

أكد رئيس الجمعية الفلكية السورية التابعة لحكومة النظام، الدكتور "محمد العصيري"، أن البلاد ستشهد هطولات مطرية وثلجية غزيرة، حيث سيكون شتاء 2023 في سوريا بارد نسبياً ولن يكون مريحاً، وسيعيدنا بالذكريات إلى شتاء عام 2005.

ونقل موقع "تلفزيون الخبر" الموالي، عن العصيري قوله: إن أسباب الهطولات الغزيرة المتوقّعة هي نسبة التبخر العالية التي شهدتها سوريا خلال فصل الصيف، مؤكدا أن مقدار الحمل المائي كبير جداً، إضافةً إلى الاضطرابات الحاصلة في الغلاف الجوي.

وأشار العصيري في حديثه إلى أن لعاصمة السورية دمشق وعدة محافظات أخرى، ستكون على موعد مع الثلوج.

ونوه إلى أن سوريا ليست بمنأى عن التغيّرات المناخية التي يشهدها العالم، كون الاحتباس الحراري في تصاعد مستمر، وانبعاثات غاز ثاني أوكسيد الكربون تسجّل أرقام قياسيّة وغير مسبوقة.

وأضاف رئيس الجمعية أن إلى أنهم يعملون على تطوير تجهيزات ومنظومة تقنيات حديثة، قادرة على التنبؤ بشكلٍ أدق، وخاصةً فيما يتعلّق بالبرق والرعد، والأمطار السيلية، سيتم الإعلان عنها قريباً، وذلك استعداداً لفصل الشتاء، وتنفيذاً للاتفاقية بين الجمعية الفلكية السورية والمديرية العامة للأرصاد الجوية.