الهند: البرق والأمطار الغزيرة تودي بحياة 36 شخصاً على الأقل

قاسيون_رصد

أفاد مسؤولون إن الطقس الخطير تسبب في مقتل 36 شخصاً على الأقل في شمال الهند خلال الـ 24 ساعة الماضية، بما في ذلك 12 شخصاً لقوا حتفهم بسبب الصواعق، كما حذروا من هطول أمطار غزيرة في الأيام المقبلة.

وقال نائب المفوض في ولاية أوتار براديش شمال الهند "رانفير براساد": أن 24 شخصاً لقوا حتفهم بعد انهيار منازلهم بسبب الأمطار الغزيرة.

وذكر المسؤولون إن 39 شخصاً في الولاية لقوا حتفهم بسبب الصواعق في الأيام الخمسة الماضية، مما دفع حكومة الولاية إلى إصدار إرشادات جديدة للسكان حول كيفية حماية أنفسهم أثناء العواصف الرعدية.

وينتشر البرق خلال موسم الرياح الموسمية في الهند، وسيستمر من يونيو إلى سبتمبر.

وأدى الاحتباس الحراري إلى زيادة تواتر الصواعق، وفقاً لسونيتا نارين، المديرة العامة لمركز العلوم والبيئة، فضلاً عن زيادة درجة الحرارة بمقدار درجة مئوية واحدة في زيادة ضربات الصواعق بنسبة 12 مرة.

وشهدت الهند زيادة بنسبة 34٪ في ضربات البرق العام الماضي، مما أدى أيضاً إلى زيادة عدد الوفيات، وفقاً لسريفاستافا، وسجلت السلطات الهندية 2869 حالة وفاة بسبب البرق في عام 2021 مقارنة بـ 1489 وفاة في عام 2016.