تحت تأثير المخدرات مدني يحاول قتل شقيقه بالقنابل بريف دير الزور

قاسيون_متابعات

كشفت مصادر إعلام محلية عن محاولة شخص قتل شقيقه، عبر إلقاء قنابل يدوية في منزلهما في مدينة "الميادين" بريف دير الزور الشرقي، وذلك تحت تأثير الإدمان وتعاطي المخدرات.

وبحسب موقع "عين الفرات"، فإن المدعو (ح.ك) قام بنزع صاعق قنبلة يدوية ورميها على أخيه داخل منزلهما، لتنفجر داخل المنزل ويهرب منها شقيقه وهو عنصر ينتمي لميليشيا الحرس الثوري الإيراني.

وأوضح أن شقيق المتعاطي المنتمي لميليشيا الحرس الثوري هرب خارج المنزل حاملاً بارودته راكضاً، حيث رمى شقيقه قنبلة ثانية في الشارع وانفجرت، ليقوم شقيقه عنصر الحرس بالرد عليه بإطلاق النار.

وأشار إلى أن أثناء الحادثة وصلت دورية من ميليشيا "الدفاع الوطني" و"الأمن العسكري" للمكان، بسب كون المنزل قريب من فرع الأمن العسكري الذي استنفر عناصره بعد سماع دوي انفجارات.

ولفت إلى أن عناصر الدوريات قاموا بتطويق المكان واعتقال الأخوين، فيما تم إسعاف عنصر الحرس الثوري إلى المشفى لإصابته بشظايا من القنابل، فيما تم اعتقال شقيقه رامي القنابل إلى مفرزة الأمن العسكري.

الجدير بالذكر أن المناطق التي تخضع لسيطرة نظام الأسد والميليشيات التابعة لإيران تشهد حالة من الفلتان الأمني، في ظل انتشار جرائم القتل وبيع وتعاطي المخدرات وانتشار السلاح.