توضيح من والي غازي عنتاب حول شجار بين أتراك وسوريين في الولاية

قاسيون_رصد

أفادت وسائل إعلام تركية عن وقوع شجار بين موطنين سوريين وأخريين أتراك، مما أدى إلى إصابة شخص تركي بجروح في ولاية غازي عنتاب.

وبحسب ما نشره موقع آخر الأخبار وترجمه موقع "تركيا بالعربي"، فإن مكتب "والي غازي عنتاب" قد أصدر بياناً ينفي فيه الإشاعات التي جرى بثها وتداولها على مواقع ووسائل الإعلام، وكان مفادها أن عددا من السوريين قاموا بقطع يد صيدلي تركي في منطقة "شاهين بي".

جاء في البيان الصادر عن مكتب الوالي، أنه دار شجار بين ثلاثة سوريين وفني أسنان تركي، والذين يعملون جميعهم في نفس المبنى حيث دار خلاف بينهم بسبب ركن السيارة، حيث تطور الخلاف وتحول إلى شجار، حيث أصيب على أثره الفني التركي بيده اليمنى بجروح ليست خطيرة.

وأضاف البيان أن الجهود متواصلة بهدف إلقاء القبض على السوريين الثلاثة.

الجدير بالذكر أن بعض وسائل الإعلام التركية تهدف من نشر هذه الإشاعات إلى خلق فتن بين الشعب السوري والتركي، في الحملات التحريضية ضد السوريين في تركيا على لسان شخصيات سياسية عدة، من بينها رئيس حزب النصر المعارض "أوميت أوزداغ".