روسيا تطالب إيران بإخلاء مواقع في سوريا والسبب؟

قاسيون_رصد

أفادت صحيفة الشرق الأوسط، اليوم الجمعة، 2 أيلول/ سبتمبر، أن روسيا طالبت المليشيات المدعومة من إيران بإخلاء قاعدتين عسكريتين في محافظتي حماة وطرطوس بعد زيادة القصف الإسرائيلي على قواعد النظام والقواعد الإيرانية في مناطق سورية.

وادعى مصدر مقرب من النظام السوري أن روسيا طلبت من الميليشيات الإيرانية إخلاء قاعدة عسكرية كبيرة غربي حماة، وأخرى بالقرب من مدينة طرطوس وسط وغرب سوريا، لتجنب الضربات الجوية الإسرائيلية التي تتزايد وتيرتها، الأيام القليلة الماضية.

وبرر المصدر ذلك بالقول إن روسيا طلبت الإخلاء لقطع الطريق على إسرائيل، بسبب قصفها المتواصل لمواقع إيرانية في مواقع معينة في سوريا.

وصرح بذلك مسؤولون روس في إحاطة لنظرائهم الإيرانيين خلال اجتماع عقد في مطار حماة العسكري، يوم أمس الأربعاء، بحسب الصحيفة نفسها.

بينما صوّر الموالون للنظام السوري، في صمتهم على الهجمات الإسرائيلية المتكررة على سوريا، "روسيا على أنها حليف ضعيف"، دون أدنى رد فعل أو تحذير.

وأضافت "الشرق الأوسط" أن الإخلاء سيتم على قرب من الفوج التاسع والأربعين للنظام غرب حماة، والثاني في منطقة الحميدية جنوب طرطوس.

وتعرضت قواعد عسكرية لمليشيات النظام السوري وإيران، مساء أمس الأربعاء 31 أغسطس، لقصف إسرائيلي من المقرات الريفية للفرقة الأولى في العاصمة السورية دمشق، كما تعرضت أجزاء كبيرة من مطار حلب الدولي بعد أيام لهجوم، من قبل هجوم إسرائيلي مماثل على 3 مواقع رئيسية للميليشات الإيرانية المسيطرة في منطقة مصياف غربي حماة.