شركة وتد تخفض سعر صنفين من المحروقات في إدلب

قاسيون_متابعات

خفضت شركة “وتد” للمحروقات، العاملة في مناطق حكومة “الإنقاذ”، بمحافظة إدلب، اليوم الجمعة 12 أغسطس، أسعار صنفين من المحروقات.

وبحسب النشرة الصادرة عن الشركة عبر معرفاتها الرسمية، فإن الشركة خفضت سعر ليتر البنزين المستورد من 1.480 دولاراً أمريكياً إلى 1.405 دولار، كما خفضت سعر ليتر المازوت نوع أول من 1.053 إلى 1.011 دولار.

وذكرت الشركة أنها أبقت على أسعار الغاز المنزلي، والديزل المحسن والمكرر محلياً الذي يعتمد عليه معظم أصحاب الآليات والمنشآت الصناعية، دون أي تخفيض، حيث يباع الليتر الواحد من المازوت المحسن بـ 0.649 سنتاً من الدولار، والمكرر المحلي بـ 0.586 سنتاً، وأسطوانة الغاز المنزلي 12.41 دولار أمريكي.

ويُحسب سعر المحروقات بشكل فوري وفقاً لسعر الصرف المحدد من قبل “اتحاد الصرافين” في إدلب، ويكون ذلك عبر شاشة موجودة ضمن المحطات ومحال بيع الغاز المعتمدة.

ورغم الضغوطات من قبل الناس فإن قطاع المحروقات لم يشهد أي ستقرار، رغم تعهد شركة “وتد” بمرحلة أكثر استقراراً في هذا القطاع، وتتعرض الشركة لانتقادات بسبب الرفع المتكرر لأسعار المحروقات، وتُتهم بالاحتكار.

وتتحكم شركات خاصة بسوق المحروقات في إدلب، هي “وتد” للبترول، و”كاف التجارية” للمحروقات، و”الشهباء” للبترول، وتسيطر “وتد” على معظم الحصة السوقية للمحروقات في محافظة إدلب وجزء من ريف حلب الغربي.

يُذكر أنه يوم السبت الفائت، رفعت شركة "وتد" للبترول سعر ليتر البنزين إلى معدلات خيالية حيث اقترب سعره إلى الدولار ونصف الدولار.