ردا على تصريحات اوغلو ....قياديون في المعارضة السورية يرفضون أي مصالحة من النظام السوري

قاسيون – رصد وقال وزير الدفاع في "الحكومة السورية المؤقتة" حسن الحمادة، إن صيحة "الشعب يريد إسقاط النظام هي نقطة اللا عودة إلى الوراء"، وأضاف عبر "تويتر": "لا بديل عن إسقاط الأسد". من جهتها، أكدت إدارة التوجيه المعنوي في "الجيش الوطني السوري" المدعوم من تركيا، في بيان، أن "المصالحة مع نظام الإجرام والإرهاب والطائفية عدا أنه خيانة، فهو تدمير للمنطقة وتسليمها للفوضى والتكفير والخراب".كما شدد قائد "حركة ثائرون للتحرير" في "الجيش الوطني" فهيم عيسى، وقادة فصائل "فرقة الحمزة" سيف بولاد، و"حركة التحرير والبناء" حسين الحمادي، والناطق باسم "الجبهة الوطنية للتحرير" ناجي أبو حذيفة، والقائد السابق للفيلق الثالث أبو أحمد نور، والقائد السابق لحركة أحرار الشام جابر علي باشا، وآخرون، على "رفض المصالحة مع النظام وأنه لا بديل عن إسقاط الأسد". بدورها، اعتبرت إدارة الشؤون السياسية التابعة لـ"هيئة تحرير الشام"، أن "الثورة السورية ليست ملكاً لجهة أو دولة لتستخدم كورقة سياسية مقابل دعمها وتبني مواقفها"، وأكدت في بيان أن "إسقاط النظام المجرم واجب مستمر".