وزير خارجية لبنان: الأسد يرفض عودة السوريين.. ويكشف السبب

قاسيون – رصد أثار تصريح وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال بلبنان  "عبد الله بوحبيب" حول اللاجئين السوريين الجدل مجدداً وذلك بعد أن اتهم حكومة النظام السوري  بعرقلة عودة اللاجئين وأنها تستغلهم لرفد اقتصادها بالعملة الصعبة. وفي بيان لوزارة الخارجية اعتبر "بوحبيب" أن معظم اللاجئين السوريين نازحون اقتصاديون يستفيدون من المساعدات الدولية المباشرة دون المرور بالسلطات الرسمية اللبنانية، مضيفاً أن ما يحصلون عليه من مداخيل بالعملة الصعبة يرفدون بها الداخل السوري.وأشار الوزير اللبناني حسب موقع اورينت نت  إلى أن اللاجئين السوريين سواء في الأردن أو تركيا أو حتى لبنان يقومون بتحويل الأموال بالعملات الأجنبية إلى أقاربهم في الداخل السوري، الأمر الذي يحقق مردوداً مادياً كبيراً لحكومة أسد التي تحاول جاهدة إبقاءهم في الخارج لكيلا ينقطع هذا الدعم.   واتهم "بوحبيب" أيضا وزارة خارجية  النظام بتجاهل التواصل معه أو حتى مكالمته عبر الهاتف منذ تسلمه الوزارة مؤكداً أن وزراء خارجية بعض الدول قاموا بالفعل بزيارته كالأردن وقبرص، ويمكن لـ "فيصل المقداد" أن يفعل المثل، (في إشارة إلى أن نظام الاسد  لا يريد مطلقا بحث أي شيء يخص اللاجئين بل على العكس يحاول طردهم من سوريا). حسب تعبيره