ميليشيا إيرانية تعتقل عدداً من عناصرها المحليين في البوكمال

قاسيون_متابعات

أفادت مصادر محلية، أن  دوريات تابعة لأمن ميليشيات إيرانية، اعتقلت عدداً من العناصر المحلية المتطوعين في صفوفها، في ريف دير الزور الشرقي.

وذكرت المصادر أن عمليات الاعتقال جرت في المربّع الأمنّي في حي الجمعيات في مدينة البوكمال، مضيفة أنها نقلت المعتقلين باتجاه الحدود السورية  العراقية.

وأضافت أنَّ الدورية داهمت منزلاً في حي “مربّع الجمعيات” يتّخذه عناصر من ميليشيا “الحرس الثوري” مقراً لهم.

ولفتت إلى أنه تم اعتقال 5 عناصر من الميليشيا الإيرانية المحلية، دون ذكر أسباب الاعتقال، فيما رجحت مصادر أن السبب هو “العمالة لجهات معادية” أو “بتهمة الفرار من صفوف الميليشيات الإيرانية”.

وتابع المصدر أن المعتقلين تجمعوا في مقرات النظام في مدينة البوكمال تمهيداً لنقلهم إلى الحدود السورية العراقية.

يُذكر أن الوضع في مدينة البوكمال سيئ جداً، بعد سيطرة قوات النظام والمليشيات الإيرانية عليها، فالمنطقة التي كان يقطنها في السابق نحو 300 ألف نسمة لا يتجاوز عدد السكان فيها 30 ألفاً حالياً.

يذكر أن ميليشيا الحرس الثوري الإيراني اعتقلت قبل أشهر، عدد من عناصرها بتهمة التواصل مع جهات معادية.

الجدير بالذكر أن  قوات النظام والميليشيات التابعة له، تشن بين الحين والآخر حملة اعتقالات مكثفة في معظم مدن محافظة دير الزور شرقي سوريا، عبر حواجزها ومن خلال "دوريات طيارة" تشمل طلاباً مؤجلين دراسياً، ومدنيين وعناصر تابعة لهم.