كسّرت عظامهم.. عصابة إيرانية تعذّب شباناً من دير الزور بطريقة وحشية

قاسيون – رصد نشرت وكالة "فرات بوست"، ، مقطعاً مصوراً يظهر شباناً سوريين يتعرضون لتعذيب "وحشي" على يد عصابة بعد أن اختطفتهم قرب الحدود الإيرانية – التركية، وذلك قبل أن يُطلق سراحهم بفدية مالية. وقالت إن الشبان – ينحدر معظمهم من محافظة دير الزور – اختُطفوا في أثناء محاولتهم عبور الأراضي الإيرانية نحو تركيا، قادمين من كردستان العراق.وتعرّض الشبان للتعذيب بطريقة "وحشة"، بحسب ما أظهر المقطع، عبر تكديس الصخور فوق أجسادهم لفترة طويلة، إضافة لقطع أذن أحدهم بسكين. وتعرّف روّاد مواقع التواصل الاجتماعي، بعد تداول المقطع المصور، على شابين – أبناء عم - قيل إنهما ينحدران من بلدة بيخان في ريف دير الزور الشرقي.وأشارت الوكالة حسب ما نقل تلفزيون سوريا إلى أن الخاطفين أفرجوا عن جميع الشبان بعد دفع ذويهم فدية قدرها 10 آلاف دولار للشخص الواحد، وأعيدوا إلى شمالي العراق، مبينة أن المُختطفين "أصيبوا بكسور مختلفة".