الحرة : المسؤولون اللبنانيون يحملون اللاجئين السوريين مسؤولية الأزمات في لبنان

قاسيون – رصد  قال موقع "الحرة" إن معظم المسؤولين اللبنانيين باتوا يصوبون تصريحاتهم في الفترة الأخيرة ضد اللاجئين السوريين، ويحملونهم مسؤولية الأزمات التي يشهدها لبنان، ويطالبون بإعادتهم إلى بلادهم. وأضاف الموقع في تقرير، أن أزمة الخبز في لبنان أظهرت مدى انعكاس تصريحات المسؤولين على أرض الواقع، حيث تعرض اللاجئون السوريون للتمييز، سواء برفض بعض الأفران بيعهم، أو فصلهم عن طوابير اللبنانيين، وصولاً إلى ضربهم.ونقل التقرير عن "الهيئة الوطنية لحقوق الإنسان في لبنان"، استمرار قيام العديد من البلديات بانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان، لا سيما ضد اللاجئين السوريين، داعية السلطات المحلية إلى التراجع عن أي قرارات من قبيل التهجير القسري، أو تقديم الأولوية للمواطنة اللبناني. وأشارت الهيئة حسب الشرق سوريا إلى إصدار محافظ بعلبك الهرمل بشير خضر، قراراً بـ "ضرورة إعطاء الأولوية للمواطن اللبناني، في ظل الأزمة التي يعاني منها للحصول على ربطة الخبز المدعومة".إلا أن خضر نفى أن يكون قراره عنصرياً ضد اللاجئين، قائلاً إن النازحين يشكلون 90% من الطوابير ويشتري معظمهم كميات كبيرة، وفق قوله.