مقتل عنصر من الميليشيات الإيرانية باشتباكات بين النظام وقسد

قاسيون_متابعات

جرت اشتباكات بين قوات سوريا الديمقراطية "قسد "من جهة، وقوات النظام من جهة أخرى، على أحد المعابر النهرية في الميادين بريف دير الزور الشرقي، ما أدى لمقتل عنصر من ميليشيا" لواء السيدة زينب "التابع للحرس الثوري الإيراني، والذي يقوده المدعو" مؤيد ضويحي ".

وقالت شبكة" عين الفرات "المحلية، إن اشتباكات نشبت بين الطرفين، بالقرب من معبر يسيطر عليه الأمن العسكري التابع لنظام الأسد، أثناء سباحة العنصر المقتول التابع للميليشيات الإيرانية في النهر، ما أسفر عن إصابته بطلقة ناري في ظهره ومقتله.

وأضافت أن العنصر المقتول هو قائد نقطة في ميليشيا" لواء السيدة زينب الإيراني، وهو من أبناء عشيرة البوسرايا وينحدر من قرية بقرص فوقاني، ويدعى" محمد خير السراوي ".

الجدير بالذكر أن المعابر المائية على ضفتي نهر الفرات، والتي تستعمل للتهريب تشهد بشكل متكرر اشتباكات بين قوات النظام والميليشيات الموالية لها وميليشيا قسد بسبب خلافات على عائدات عمليات التهريب منها (المخدرات) والمحروقات والبشر.