سياسي لبناني : الأسد يستخدم طوائف سوريا للحفاظ على الحكم بعد أن هجّر ثلث سكانها

قاسيون – رصد اتهم السياسي اللبناني المعارض، وليد جنبلاط، نظام الأسد باستخدام جميع طوائف سوريا، بما فيهم الدروز، لتحقيق مآربه الشخصية، والحفاظ على كرسي الرئاسة. وخلال حوار مع تلفزيون “أخبار الآن”، اتهم رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي، وليد جنبلاط، نظام الأسد بتهجير ثلث الشعب السوري، بذريعة حماية الأقليات الطائفية.واعتبر السياسي اللبناني حسب ما نقلت شبكة الدرر الشامية  أن الأسد لا يهمه إعادة اللاجئين السوريين، من تركيا ولبنان والأردن والدول الأوروبية، ولا يبالي بمشكلاتهم. وأثيرت مؤخرًا قضية اللاجئين السوريين في لبنان، في ظل التحريض المتزايد ضدهم، والدعوة لإعادتهم إلى بلادهم، وتحميلهم مسؤولية تفاقم الأزمة الاقتصادية التي تشهدها البلاد.