إيران تهدد: سنرد رداً قاسياً على أي خطأ من واشنطن أو حلفائها

قاسيون – رصد هدد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، اليوم الخميس، بأن بلاده سترد "رداً قاسياً" على أي خطأ من جانب واشنطن أو حلفائها. وقال رئيسي، في كلمة ألقاها بإقليم كرمانشاه، أن "على واشنطن وحلفائها أن يعلموا أن أي خطأ سيقابل برد قاس ومؤسف من إيران".ويأتي التهديد الإيراني  حسب تلفزيون سوريا رداً على توقيع الرئيس الأميركي جو بايدن، اليوم الخميس، في إسرائيل على وثيقة "إعلان القدس" التي يتعهد فيها بايدن بالالتزام بالحفاظ على أمن إسرائيل وتفوقها في المنطقة. كما تضمنت الوثيقة "إعلان القدس" أن الولايات المتحدة ملتزمة بمنع إيران من حيازة أسلحة نووية "إلى الأبد".وفي السياق ذاته، نقلت قناة "الجزيرة" عن مسؤول إيراني رفيع، لم تذكر اسمه، اليوم الخميس، أن "أي تهديد لأمننا القومي سيُقابل برد غير تقليدي، وأميركا على علم بذلك". وأضاف أن مشاريع بايدن السياسية والعسكرية والأمنية لن تحصن إسرائيل وتمنحها الأمن.