إجراءات حواجز النظام التعسفية تجبر شركات النقل بين مناطق الأسد وقسد على التوقف

قاسيون – رصد أوقفت شركات نقل الركاب "ديار وإيزلا وهرشو وجيان وهفال" العاملة في مناطق سيطرة "قسد" في الحسكة، رحلاتها إلى مناطق سيطرة النظام نتيجة الشروط المجحفة وفرض إجراءات قاسية من قبل حواجز قوات النظام عليها. وقال مصدر إن إدارة معبر الطبقة الذي تشرف عليه الفرقة الرابعة فرضت على الشركات تعبئة المازوت من المعبر بكمية 600 لتر لكلّ رحلة وبسعر 1600 ليرة للتر الواحد، واشترطت على الحافلات أن لا يكون في خزاناتها أكثر من 200 لتر من الوقود عند وصولها إلى المعبر، وإلّا لن يُسمح لها بمواصلة طريقها.ونقل موقع أورينت عن أحد السائقين، إن قوات النظام اتخذت الإجراء قبل العيد لابتزاز الركاب، إذ تسعى من جهة إلى محاصصة الشركات بأرباحها ومن جهة أخرى إلى تنشيط الرحلات عبر مطار القامشلي، مؤكدا أن الشركات الخمس تحاول عبر وساطات يقودها ضباط ارتباط إيجاد حل لتلك المشكلة.