اشتباكات بين ميليشيا الدفاع الوطني وعناصر الشرطة في دير الزور

قاسيون_متابعات

اندلعت اشتباكات في مدينة "دير الزور" بين "عناصر الشرطة" من جهة وعناصر يتبعون لميليشيا "الدفاع الوطني" من جهة أخرى.

وبحسب شبكة "دير الزور 24" فإن اشتباكات جرت في الساعات الأخيرة من ليلة يومي السبت الأحد بين عناصر الشرطة في قسم "حي الجورة" في مدينة دير الزور وعناصر من ميليشيا الدفاع الوطني، وأوضحت أن سبب الاشتباكات على خلفية مشكلة بدأت ليلة أمس على خلفية تهجم عناصر من ميليشيا الدفاع الوطني في مدينة دير الزور على شرطة مخفر حي الجورة، في شارع السجن بمدينة دير الزور. 

وأشارت أن المشكلة بسبب توقيف شرطة حي الجورة لعدد من سائقي الدراجات النارية ومصادرتها، حيث يتبع أصحاب الدرجات للمدعو "أبو عرب" وهو متزعم مجموعة في ميليشيا الدفاع الوطني، حيث جرت تهديدات متبادلة بين الطرفين.  

وأضافت أنه مساء يوم السبت 2 تموز، حصل اشتباك بين الطرفين مقابل فرن "الجاز" في "شارع الوادي" فيحي الجورة، ما أدى لتدخل كتيبة حفظ النظام لفض هذه الاشتباكات. 

الجدير بالذكر أن ميليشيا الدفاع الوطني أعلنت عن حالة استنفار عام لعناصرها في مدينة دير الزور، كما وقامت بالبدء بالتحشيد لمجموعاتها، على خلفية هذه الحادثة.