الولايات المتحدة تسلم تركيا العقل المدبر لتفجيرات الريحانية

قاسيون – رصد تمكنت السلطات التركية من إلقاء القبض على مخطِّط هجوم مدينة الريحانية جنوبي البلاد الذي نُفّذ عام 2013، وذلك بعد تسليمه من قبل الولايات المتحدة الأميركية. وأعلنت وزارة الداخلية التركية  في بيان لها الخميس، جلبها "محمد غزر" المتهم الأول بالتخطيط لهجوم الريحانية بولاية هاتاي عام 2013، والذي كان موقوفاً في أحد سجون الولايات المتحدة الأميركية بتهمة تجارة المخدرات، وفق وكالة الأناضول وأسفر الانفجارات اللذان استهدفا مقر بلدية الريحانية ومبنى بريدها في الـ11 من أيار 2013، حسب تلفزيون سوريا عن مقتل 53 شخصاً وجرح العشرات. كما تسببا بخسائر في 912 مبنى، و891 متجراً، و148 مركبة. وقالت الداخلية التركية في بيانها: "على ضوء اعترافات المدعو يوسف نازيك  مخطط الهجوم نفسه، تبين أن الأخير تلقى التعليمات من (غزر)، وبناء على ذلك جُلب (غزر) من الولايات المتحدة التي كان مسجوناً فيها بتهمة تجارة المخدرات".وأوضحت حسب تلفزيون سوريا  أن تسلّمها "العقل المدبّر" لهجوم الريحانية من الولايات المتحدة تم بالتعاون مع وكالة الانتربول الدولية ، وذلك في مطار إسطنبول من قبل وحدات شعبة مكافحة الإرهاب لدى مديرية الأمن في العاصمة أنقرة.