معهد دراسات : إيران واذرعها في المنطقة تنفذ عشرات الهجمات الفاشلة ضد أهداف إسرائيلية

قاسيون – رصد كشف “معهد دراسات الأمن القومي الإسرائيلي” عن قيام إيران وأذرعها في المنطقة بتنفيذ عشرات الهجمات الفاشلة ضد أهداف إسرائيلية في بلدان مختلفة حول العالم. وأضاف أن المخابرات الإيرانية، بالتعاون مع ميليشيا حزب الله، حاولت لثلاث عشرة مرة، وعلى مدار عامين، تنفيذ هجمات ضد أهداف إسرائيلية في عدة بلدان، لكن جميع محاولاتها باءت بالفشل.وأضاف أن الإيرانيين حاولوا الانتقام لمقتل محسن فخري زادة، في تشرين الثاني عام 2020، عبر هجمات فاشلة في أوروبا وآسيا وأفريقيا وأمريكا الجنوبية والخليج العربي. وأوضح المعهد حسب موقع الدرر الشامية  أن إيران بدأت تعمل بنفسها مؤخرًا؛ لتنفيذ عمليات الاستهداف، دون الحاجة لحزب الله، وذلك بعد فشلها الاستخباراتي، وبعد إحباطها من النتائج السابقة المخيبة للآمال.وتوقع التقرير مزيدًا من المحاولات الإيرانية، حتى داخل إسرائيل، ولا سيما بعد التغيرات التي طرأت على قيادة الحرس الثوري والمخابرات في البلاد. ونشطت الاغتيالات التي طالت علماء وضباط إيرانيين، خلال الآونة الأخيرة، كان آخرهم القيادي في الحرس الثوري “حسن صياد خدايي”، إذ تشير أصابع الاتهام للموساد الإسرائيلي.