وزارة الدفاع في الحكومة المؤقتة تستعد لاطلاق كلية عسكرية في المناطق المحررة

قاسيون_متابعات

كشفت وزارة الدفاع في الحكومة السورية المؤقتة عن استعداد الجيش الوطني السوري لإنشاء مشروع كلية عسكرية شمال سوريا.

وبحسب تصريح صحفي من قبل وزارة الدفاع في الحكومة السورية المؤقتة جاء فيه: ضمن الخطوات المستمرّة التي يقوم بها الجيش الوطني السوري وسعياً منه لتنظيم المؤسسة العسكرية والانتقال بها نحو مزيد من التنظيم والانضباط والتراتبية العسكرية، تستعد قيادة الجيش من خلال هيئة الأركان التابعة لوزارة الدفاع في الحكومة السورية المؤقتة إلى إطلاق كلية عسكرية في الشمال السوري المحرر بهدف تدريب الطلاب الضباط داخل الكلية ليتم تخريجهم ضباطاً برتبة ملازم.

وأضافت أن انتقاء المنتسبين لهذه الكلية يتم وفق قوانين عسكرية محدّدة بدءاً من معايير القبول في الكلية التي تحدّدها الشروط الطبية والأخلاقية والثقافية "الثورية".

وأكدت أنه يفرض على المنتسبين للكلية حصول المتقدم على شهادة ثانوية عامة وما فوق مروراً بالمنهاج والعلوم العسكرية بشقيّها النظري والميداني التي سيتم تدريب طلاب الكلية وفق أسس حديثة يتم اعتمادهم في معظم الجيوش.

وأوضحت عن موضوع اختيار المدربين أن معظمهم من الضباط والأكاديميين المؤهلين للقيام بعملية التدريب، وأن الكلية العسكرية من المتوقع أن تدخل حيز العمل التدريبي خلال مدة اقصاها عام أو أقل.

الجدير بالذكر أن الجيش الوطني يسعى من خلال هذه الخطوة لـ إنهاء الفصائلية الحالية والبدء في بناء جيش وطني سوري تحكمه القوانين والأنظمة العسكرية، والوصول إلى جيش نوعي مدرب و مؤهل من خلال إعداده وفق المعايير المتبعة في الجيوش الدولية.

إعداد : عدي أبو صلاح