استياء الأهالي بدير الزور من تردي الخدمات في المشافي التابعة للنظام

قاسيون_متابعات

تشهد مدينة دير الزور استياء كبيراً من قبل الأهالي بسبب تدني الخدمات الصحية المقدمة في المشافي الحكومية على عكس الخدمات التي تقدمها المشافي الخاصة.

وبحسب شبكة "عين الفرات" المحلية، فإن معظم الأطباء الموظفين في مديرية الصحة والمتعاقدين مع مشفى "السلوم" الخاصة وأصحاب العيادات الخاصة يطلبون من الأهالي والمرضى مراجعتهم في العيادات الخاصة بهم، أو في المشفى الخاص لاستكمال علاجهم وإجراء التحاليل المطلوبة بشكل أفضل.

وأضافت أن الأطباء على دراية بالحالة الاقتصادية المتردية للأهالي، بالمقارنة مع تكاليف العلاج على نفقت الأهالي الخاصة، لاكن على الرغم من ذلك  يطالبون الأهالي بمراجعة المشافي الخاصة.

وأوضحت أن الأهالي يتهمون نظام الأسد وحكومته بالمسؤولية عن هذا الأمر بسبب انعدام الخدمات ونقص الكوادر وانعدام المعدات والخبرات.

الجدير بالذكر أن المشافي الحكومية في مدينة دير الزور وخاصة مشفى "الأسد" تعاني من نقص وتردي في الخدمات والكوادر الطبية والمعدات، ما يجبر أهالي دير الزور إلى السفر إلى دمشق لتلقي العلاج هناك بسبب سوء الأوضاع في مشافي المدينة.

إعداد : عدي أبو صلاح