نظام اﻷسد يتهم الجيش التركي بقطع الكهرباء عن ريف الحسكة

قاسيون_متابعات

اتهم نظام الأسد الجيش التركي عبر قصفه بالمدفعية لمناطق قوات سوريا الديمقراطية بتسبب القصف بانقطاع التيار الكهربائي على قرى ريف الحسكة الغربي، حيث زعم أن القصف أدى إلى وقوع أضرار في خطوط شبكات نقل الكهرباء وخروج محطة تحويل "تل تمر" عن الخدمة.

وبحسب تصريح مدير عام شركة الكهرباء في الحسكة "أنور عكلة" لوكالة أنباء النظام "سانا" قال فيه أن القصف المدفعي التركي تسبب بخروج محطة تحويل كهرباء تل تمر 20/66 ك.ف من الخدمة جراء الأضرار التي طالت خط توتر 66 ك .ف المغذي للمحطة ما تسبب بانقطاع التيار الكهربائي عن القرى والتجمعات السكانية في الريف الغربي والشمالي الغربي للمحافظة.

وأضاف "عكلة" أن فرق الصيانة تواجه صعوبات عمليات الإصلاح في المنطقة وتحديداً في قرية "أم الكيف" شمال تل تمر التي تم استهدافها يوم أمس الأربعاء 22 حزيران، حيث تقع على خط تماس مع مناطق انتشار  الجيش التركي والجيش الوطني السوري.

وأوضح "عكلة" أن ورشات شركة الكهرباء ستباشر عملية إصلاح الأضرار فور تأمين الوصول الآمن إليها.

الجدير بالذكر أن التيار الكهربائي في مناطق سيطرة نظام الأسد مقطوع في أغلب اﻷوقات، حيث تأتي الكهرباء كل خمس ساعات لمدة ساعة واحدة فقط.

إعداد : عدي أبو صلاح