مسؤول يكشف عن أزمة لمياه الشرب في دمشق

قاسيون_متابعات

كشف مدير مؤسسة المياه والصرف الصحي التابع لنظام الأسد في دمشق وريفها "سامر الهاشمي" أن التقنين في مياه الشرب سوف يصبح أكبر كلما توغلنا في فصل الصيف. 

جاء ذلك في تصريح من قبل الهاشمي لـ إذاعة "ميلودي" الموالية، حيث حمل مسؤولية انقطاع مياه الشرب في العديد من المناطق بسبب مشاكل انقطاع التيار الكهربائي بالدرجة الأولى. 

 وأضاف أن انقطاع التيار الكهربائي كان له إثر كبير بالأخص على المناطق المرتفعة التي يتم تزويدها عبر الضخ كمناطق "المهاجرين – الجادات – حي الورود- المزة 86". 

الجدير بالذكر أن الهاشمي لم يذكر أي تفاصيل أو معلومات عن الخطة المرتقبة لتقنين مياه الشرب، وأوضح أن المديرية تعمل على بدائل وحلول سريعة قد تخفف من حدة الأزمة، فيما أكد أن المعاناة سوف تبقى مستمرة خلال فصل الصيف. 

إعداد : عدي أبو صلاح