تركيا تتخذ قرارا بسجن من ينشر أخبارا كاذبة

قاسيون_رصد

أكدت وسائل إعلام تركية، أن لجنة العدل البرلمانية، وافقت على لائحة مكافحة المعلومات المضللة، والتي تم إعدادها بالشراكة بين حزب العدالة والتنمية وحزب الحركة القومية.

وقالت المصادر إن نشر معلومات مضللة على وسائل التواصل الاجتماعي سيعتبر جريمة وفقا للائحة، التي تم التصويت عليها.

وأشار موقع "اقتصاد تركيا" إلى أن من ينشر أخباراً كاذبة من أجل إثارة القلق والخوف والذعر، سيعاقب بالسجن من سنة إلى ثلاث سنوات.

وأضافت المصادر بأنه نه في حال كانت هذه الجريمة في إطار نشاط تنظيمي تضاعف العقوبة بمقدار النصف.

ولفتت إلى أنه من المتوقع أن تطرح هذه اللائحة على جدول أعمال الجمعية العامة في البرلمان التركي خلال الأيام المقبلة قبل نهاية الفترة التشريعية.

يذكر أن مواقع التواصل تداولت في الآونة الأخيرة العديد من الأخبار التي أكدت الحكومة بانها مضللة، واستهدفت معظم هذه المنشورات اللاجئين السوريين في تركيا.